غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها
عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها

عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها

عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها – عدد الغزوات التي قادها الرسول محمد صلى الله عليه وسلم هو 27 غزوة. جميع هذه الغزوات وقعت بعد هجرته من مكة إلى المدينة المنورة. أول غزوة قادها الرسول هي غزوة الأبوان، في حين كانت آخر غزوة قادها هي غزوة تبوك. تعني كلمة “غزوة” القتال والتصدي للعدو. هناك اختلاف بين السرية والغزوة، حيث يشير السرية إلى الجيش الذي يذهب للقتال بدون وجود النبي، في حين يكون النبي حاضرًا في الغزوة. قاد الرسول العديد من الغزوات التي شهدت قتالًا، مثل غزوة بدر وغزوة بني قينقاع وغزوة تبوك. أما الغزوات التي قادها الرسول ولم يحدث فيها قتال، فتشمل غزوة الأبواء وغزوة بواط وغزوة بدر الأولى وغزوة العشيرة وغزوة بحران وغزوة نجد وغزوة دومة الجندل وغزوة بني لحيان وغزوة ذات الرقاع. في هذا المقال المقدم من مجلة أقلام سنتعرف أكثر عن عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها. كما سنذكر بعض المعارك وغزوات الرسول مختصرة.

عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها

  1. غزوة الأبْواء (ودّان)، في صفر/السنة الثانية للهجرة.
  2. غزوة بُوَاط، في ربيع الأول/السنة الثانية للهجرة.
  3. غزوة سَفَوان (بدر الأولى)، في ربيع الأول/السنة الثانية للهجرة.
  4. غزوة العُشَيْرة (العُشيراء، العُسيْرة)، في جمادى الأول/السنة الثانية للهجرة.
  5. غزوة بَدْر، في رمضان/السنة الثانية للهجرة.
  6. غزوة بني سُلَيم، في شوال/السنة الثانية للهجرة.
  7. غزوة بني قَيْنُقَاع، في شوال/السنة الثانية للهجرة.
  8. غزوة السَّوِيق، في ذي الحجّة/السنة الثانية للهجرة.
  9. غزوة ذي أمَرَّ، في مُحرّم/ السنة الثالثة للهجرة.
  10. غزوة الفرع من بُحْران، في ربيع الآخر/السنة الثالثة للهجرة.
  11. غزوة أُحُد، في شوّال/السنة الثالثة للهجرة.
  12. غزوة حمراء الأسد، في شهر شوّال/السنة الثالثة من الهجرة.
  13. غزوة بني النَّضِير، في ربيع الأول/السنة الرابعة للهجرة.
  14. غزوة بدر الآخرة (الصغرى)، في شعبان/السنة الرابعة للهجرة.
  15. غزوة دَوْمة الجَنْدل، في ربيع الأول/السنة الخامسة للهجرة.
  16. غزوة بني المُصطلِق، في شعبان/السنة الخامسة للهجرة.
  17. غزوة الأحزاب (الخندق)، في شوّال/السنة الخامسة للهجرة.
  18. غزوة بني قُرَيظة، في ذي القعدة/السنة الخامسة للهجرة.
  19. غزوة بني لِحْيان، في جمادى الأول/السنة السادسة للهجرة.
  20. غزوة الحُدَيبية، في ذي القعدة/السنة السادسة للهجرة.
  21. غزوة ذي قَرَد، في مُحرم/السنة السابعة للهجرة.
  22. غزوة خَيْبر، في مُحرم/السنة السابعة للهجرة.
  23. غزوة ذات الرقاع، السنة السابعة للهجرة.
  24. غزوة فتح مكّة، في رمضان/السنة الثامنة للهجرة.
  25. غزوة حنين، في شوّال/السنة الثامنة للهجرة.
  26. غزوة الطائف، في شوّال/السنة الثامنة للهجرة.
  27. غزوة تَبُوك، في رجب/السنة التاسعة للهجرة.
غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها
عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها

أهم غزوات الرسول بالترتيب حتى غزوة بدر

1- غزوة الأبْواء (ودّان)

أسبابها: اعتراض قافلة لقُريش؛ وذلك لتعويض ما سلبتُه قُريش من المسلمين قبل هجرة النبي وأصحابه من مكّة إلى المدينة.

نتائجها: لم يحدث قتال مع قُريش، كما عاهد رسول الله بني ضَمْرة معاهدة سلام؛ فلا يغزوا بني ضَمْرة ولا يغزوه، وقد تم توثيق هذه المعاهدة، وتُعتبر غزوة الأبْواء أولى غزوات الرسول بالترتيب.

2- غزوة سَفَوان (بدر الأولى)

أسبابها: خرج الرسول مع سبعين رجلًا في طلب كُرْز بن جابر الفِهْري، والذي أغار على مراعي المدينة مع قواتٍ من المشركين، ونهب بعض الإبل والمواشي، فطارده المسلمون حتى بلغوا وادي سَفَوان من ناحية بدر.

نتائجها: لم يدرك جيش المسلمين كُرْز الفِهري، ولم تحدث مواجهة.

3- غزوة العُشَيْرة (العُشيراء، العُسيْرة)

أسبابها: خروج رسول الله إلى قرية العُشَيْرة لاعتراض قافلة أبي سُفيان المُتّجِهَة إلى الشام، وكانت قُريش قد جمعت أموالها في تلك العير، والتي كانت سببًا لغزوة بدر الكُبرى

نتائجها: عدم حدوث قتال؛ فلم يستطع النبي إدراك القافلة، كما قد هادن النبي بني مُدْلِج من كنانة وحُلفاءهم من بني ضَمْرة، وشرط عليهم ألّا يُحاربوا الإسلام أو يقفوا في طريقه، كذلك قد استفاد المسلمون منها إضعاف معنويات قُريش وضرب نشاطها التُجاري، والعمل على تقوية جيش المسلمين.

4- غزوة بدر الكبرى

أسبابها: طلب قافلة لقُريش تحمل أموالها وتجارتها، قادمة من الشام مع أبي سُفيان وعدد محدود من رجاله، فرأى فيها النبي فرصةً لإضعاف اقتصاد أهل مكّة، وكذلك تعويضًا عن أموال المسلمين التي استولى عليها أهل قُريش بعد الهجرة.

نتائجها: قُتِل سبعون رجلًا من أشراف قُريش، وأُسِر منهم سبعون، واستُشهِد من المسلمين أربعة عشر شهيدًا، انتصر المسلمون وغنِموا غنائِم كثيرة، كما كبُرت هيبتُهم؛ فقد كانت غزوة بدرٍ من أهم الغزوات بالترتيب، وهي شرارة البدء للفتوح الإسلامية القادمة.

أهم غزوات الرسول بالترتيب حتى غزوة أُحُد

1- غزوة بني سُلَيم

أسبابها: وصول الأنباء إلى النبي بأن بني سُليم قد حشدت قواتها للغزو على المدينة؛ فقد حاولوا انتهاز فُرصة انشغال المسلمين في حربهم مع المشركين بعد غزوة بدر.

نتائجها: فرَ بنو سُليم فور وصول جيش المسلمين، ولم تحدث مواجهة، غَنِم جيشُ النبي 500 بعير، قسّمها النبي بين المجاهدين.

2- غزوة بني قَيْنُقَاع

أسبابها: عدم التزام يهود بني قينقاع بالمعاهدة مع النبي؛ حيثُ عمد رجلٌ منهم إلى عقد ثوب امرأة مسلمة في السوق، فلما قامت انكشفت، فصاحت، فقام أحد المسلمين فقتل اليهودي، ثم اجتمعت عليه اليهود فقتلوه، وعندما علِم الرسول سار إليهم، فتحصّنوا في حصونهم، وحاصرهم النبي 15 يومًا حتى نزلوا على حُكمه.

نتائجها: شفاعة زعيم المنافقين عبد الله بن أُبي بن سلول في بني قينقاع، فأنقذهم من القتل وخرجوا من المدينة، تاركين أموالهم وأسلحتهم غنيمةً للمسلمين.

غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها
عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها

3- غزوة السَّوِيق

أسبابها: هجوم أبو سفيان على المدينة في جنح الظلام، وقتله رجلين من الأنصار انتقامًا لهزيمة قُريشٍ في بدر، فخرج إليه النبي يُطارده.

نتائجها: هروب أبو سفيان ومن معه، ولم يتمكن المسلمون من تعقُّبه، وقد جعلوا يتخففون مما معهم من مؤنٍ وزاد، فكانوا يرمون السويق؛ وهو طعامٌ يُصنع من دقيق القمح أو الشعير مخلوطًا بالسمن والعسل، وكان غنيمةً للمسلمين.

4- غزوة أُحُد

أسبابها: رغبة قُريش الانتقام من المسلمين لما أصابهم في يوم بدر، بقيادة أبي سفيان بن حرب، وكذلك الرد على السرايا التي نفّذها المسلمون على قوافل قُريش التجارية.

نتائجها: حالف المسلمون النصر أولًا، ثم انقلب الحال عندما ترك الرُماة مواقعهم، استُشهد من المسلمين 70 شهيدًا، وقُتِل من المشركين 22، ولحِقت الهزيمة بالمسلمين لأول مرة في تاريخهم نتيجة مخالفة أوامر النبي.

أشهر غزوات الرسول بعد غزوة أُحُد

1- غزوة حمراء الأسد

أسبابها: توجّه الرسول بجيشٍ من المسلمين لملاقاة جيش المشركين بقيادة أبي سفيان في جبل حمراء الأسد (في الجهة المقابلة لأُحُد)؛ وجّه للأعداء رسالة بأن المسلمين لا زالوا قادرين على المواجهة، وأن هزيمتهم في أُحُد لم تُفقِدهُم عزيمتهم أو تعوقهم عن مواصلة الجهاد.

نتائجها: كان خروج النبي إرهابًا للعدو، وتخويفًا لهم؛ فخافت قُريش من المواجهة ولم يحدث قتال، ورجع المسلمون إلى المدينة.

2- غزوة بدر الآخرة (الصغرى)

أسبابها: توعُّد أبي سفيان في معركة أُحُد للمسلمين في موسم التجارة، فخرج الرسول والمسلمون للموعد وأخذوا تجارتهم؛ فإذا كان قتالٌ قاتلوا، وإذا لم يكن هناك قتالٌ أقاموا تجارتهم.

نتائجها: أقام رسول الله في بدرٍ ثمانية أيام ينتظر أبا سفيانٍ لكنه رجع خوفًا من المسلمين، مُدَّعيًا أن العام عامُ قحط، وبهذا تاجر المسلمون في أسواقٍ لم ينازعهم فيها أحد، وربحت تجارتهم الضِعف.

3- غزوة الأحزاب (الخندق)

أسبابها: اجتمعت قُريش وأحزابٌ من المشركين على محاربة المسلمين.

نتائجها: أشار سلمان الفارسي على النبي بحفر الخندق، فلم تستطع قريشٌ اجتيازه، ثم أرسل الله عليهم ريحًا شديدة قلعت خيامهم، فامتلأت نفوسهم خوفًا وعادوا دون قتال.

4- غزوة الحُدَيبية

أسبابها: خروج النبي ومن معه إلى مكة، وقد منعتهم قُريش، ودارت بينهم مفاوضات كثيرة، حتى أرسل النبي عثمان ليتفاوض معهم، وقد طال انتظاره لقرارهم فأشيع عند المسلمين أنه قد قُتِل.

نتائجها: بايع المسلمون النبي بيعة الرضوان، ثم عاد عثمان يُخبر موافقة قُريش على دخول النبي وأصحابه مكّة بدايةً من العام القادم، وأن تتوقف الحرب بين الطرفين عشر سنوات، وأنه من أحب أن يدخل في عقد النبي دخل، ومن أحب أن يدخل عقد قريش دخل.

5- غزوة خَيْبَر

أسبابها: تحريض يهود خيبر القبائل العربية على مهاجمة المسلمين في المدينة.

نتائجها: حاصر النبي حصون خيبر وفتحها جميعًا إلّا الوطيح والسلالم، وقد استُشهد من الصحابة 20 شهيدًا، متابعة الرسول غزوته إلى وادي القرى فحاصر اليهود فيها وغنِم أموالهم.

اقرأ أيضا : ما هو البراق الذي حمل الرسول

6- غزوة فتح مكّة

أسبابها: نقضت قُريش الصلح الذي أبرموه مع النبي في صلح الحديبية؛ وذلك بمعاونتها قبيلة بني بكر في اعتدائها على قبيلة خزاعة المحالفة للرسول، فاتخذ النبي قرار فتح مكّة.

نتائجها: استسلام أهل مكّة للنبي وجيش المسلمين، وأمر النبي بتكسير ما حول الكعبة من أصنام، وقد عفا النبي عن أهل مكّة فكان هذا سببًا في دخول الكثير منها أفواجًا في دين الله.

7- غزوة الطائف

أسبابها: متابعة قتال قبيلتي هوازن وثقيف، الذين هربوا من معركة حُنين وتحصّنوا في حصن الطائف.

نتائجها: حاصرها النبي ومن معه لعشرين يومًا، وقد استشهد منهم اثنا عشر شهيدًا، فعزم النبي على رفع الحصار والرحيل إلى المدينة.

8- غزوة تبوك

أسبابها: تجمع الروم بالشام لغزو المسلمين، فتوجّه النبي والمسلمين لقتالهم.

نتائجها: أصيب جيش المسلمين بعسرة في الماء، وقد كان وقتا عسيرا على الناس من الحر والجدب، ولما وصلوا إلى تبوك لم يجدوا أحدًا هناك، فأقاموا فيها عشرين ليلة، وقد خار عزم الروم عن قتال المسلمين، فعاد المسلمون إلى المدينة دون قتال، وتعتبر غزوة تبوك آخر غزوات الرسول بالترتيب.

في ختام مقالتنا المقدمة من مجلة اقلام تعرفنا على عدد غزوات الرسول بالترتيب واسبابها ونتائجها، أهم غزوات الرسول بالترتيب حتى غزوة بدر، وأهم غزوات الرسول بالترتيب حتى غزوة أُحُد، وأشهر غزوات الرسول بعد غزوة أُحُد.

عن admin

شاهد أيضاً

تجربتي مع سبحان الله وبحمده عدد خلقه

تجربتي مع سبحان الله وبحمده عدد خلقه

تجربتي مع سبحان الله وبحمده عدد خلقه – ينبغي على كل مسلم أن يكثر من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *